القادمون من المريخ
بقلوب ملؤها المحبة وأفئدة تنبض بالمودة
وكلمات تبحث عن روح الاخوة
نقول لك أهلا وسهلا زائرنا الكريم
اهلا بك بقلوبنا قبل حروفنا بكل سعادة وبكل عزة

ندعوك للتسجيل اذا احببت الانضمام لاسرتنا والمشاركة معنا
ولا تبخل علينا بمشاركاتك
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» رام الله - وطن للأنباء - يوسف الشايب
الإثنين 5 نوفمبر - 22:34 من طرف فايز سليمان

» هذا البيان لاثبات من يقوم بقصف اليرموك
الإثنين 5 نوفمبر - 22:32 من طرف فايز سليمان

» رفضًا لتصريحات محمود عبّاس
الأحد 4 نوفمبر - 12:13 من طرف سالي

» من قام بحادث رفح
الجمعة 2 نوفمبر - 0:06 من طرف فايز سليمان

» الجزء الثاني
الخميس 1 نوفمبر - 15:50 من طرف فايز سليمان

» هل تتذكرون
الخميس 1 نوفمبر - 15:36 من طرف فايز سليمان

» الفرقان الحق ( بدلاً عن القرأن )
الخميس 1 نوفمبر - 15:34 من طرف فايز سليمان

» خواني واخواتي
الخميس 1 نوفمبر - 15:31 من طرف فايز سليمان

» نقلا عن الأسبوع المصرية
الخميس 1 نوفمبر - 15:29 من طرف فايز سليمان

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
تصويت

قصة الحادي عشر من سبتمبر الحقيقية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصة الحادي عشر من سبتمبر الحقيقية

مُساهمة من طرف فايز سليمان في السبت 12 ديسمبر - 0:01

قصة الحادي عشر من سبتمبر
( بتصرف )
كيف نتفادى الوقوع فى مثل هذه الفخاخ الصهيونيه ؟؟؟
أخبر كثير من الناجين من طالبان أن بن لادن قتل هو وأكثر من 1000 من رفاقة فى تورابورا فى السابع عشر من شهر رمضان وأنهم يعلمون أماكن قبورهم ، ولكن كانت وصيتهم ألا يعلموا أحد بأماكن قبورهم ، وأفادوا أيضاً ان احد القنوات التلفزيونية حذفت كثير من العبارات من أشرطة بن لادن واستبدلتها بعبارات أخرى وتعمدت إذاعة الشريط الأخير بعدما تأكدت بعدم قدرة بن لادن على الطعن فيما دس عليه من عبارات وكذلك أرادت أمريكا إخفاء هذا الخبر ليكون ذريعة لاتهام دول أخرى والتحريض عليها وأفادوا أيضاً أن شريط الفيديو الذى أذاعته أمريكا مأخوذ من لقطات عرس ولد بن لادن وأن هناك اتفاق بين احد القنوات والإعلام الصهيونى فى عملية التضليل الإعلامى وإخفاء الحقائق والأدلة الحقيقية التى تدين الموساد اليهودى فى التخطيط لعملية 11 سبتمبر فكان لها دورر كبير فى إظهار أشرطة الفيديو فيها كثير من الخداع والتلفيق والتزييف لطمس الأدلة اليقينية ، وللأسف الشديد وقع كثير من المسلمين فى هذا الفخ واستخدموا هذه الأشرطة كدليل ومستند غير قابل للشك والطعن ..
ولماذا هذه القناة لم تسلط الأضواء على الأدلة اليقينية الحقيقية بنفس الدرجة التى سلطت بها الأضواء على الأشرطة المزيفة الظنية والمجهول مرسلها وأذاعتها بتنسيق واتفاق وبتوقيت يخدم الهدف الصهيونى .. لماذا لم يعملوا حلقات على الصناديق السوداء التى طمست حقائقها والتحقيق الكامل فى هذا الموضوع بكل أبعاده مع خبراء فى الطيران المدنى والعسكرى ، ولماذا لم يعملوا حلقات مع أهالى قادة الطائرات الأربع وآخر حديث معهم وآخر مواقف مع أهالى ضحايا ركاب الطائرات والمبنيين وآخر كلمات قالوها .. لماذا لم يظهروا فى حلقة خاصة سرقة جوازات السعوديين عام 1995 ومحاضر السرقة موجودة ومثبتة لديهم وأنهم كانو مرسولين فى بعثات علمية للتدريب على طائرات شراعية واستحالة بأن يقوموا بقيادة طائرات بذلك الحجم وبتلك المهارة .. لماذا لم يستضيفوا خبراء ويسلطوا الأضواء على أن منهم من توفى ومنهم من لم يكن موجود فى أمريكا فى ذلك الوقت .. لماذا لم يعملوا حلقات على التحقيق مع السلطات الأرضية الذين كانوا موجودين فى ذلك الوقت وتحملهم كافة المسئولية وإظهار الثغرات المزعومة والمطموسة بحجة غياب مسئوليها ومحاسبة اليهود الذين فرحوا وصوروا ووجدوا معهم متفجرات .. لماذا لم يعملوا حلقة خاصة باستضافة والد محمد عطا وأصدقاؤه وأساتذته الذين شهدوا له فى ألمانيا قبل مصر بالثناء عليه وأنه كان نابغة وبارع فى تطوير المدن وقام بتطوير مدن كثيرة فى تركيا ومصر تركيا وألمانيا واستحالة أن يقوم بتخريب وتدمير المدن وتحدى والده أن يكون ابنه له أي سابقة فيما نسب إليه ظلماً وجورا .. لماذا بعد أقل من ساعة كانت الآلة الإعلامية الصهيونية الأمريكية توجه الإتهام للمسلمين وتضخيم العمل وعدد الضحايا وتبين فيما بعد أن عدد الضحايا لم يتجاوز 2500 قتيل معظمهم من المسلمين ، وأن ناطحات السحاب لمركزي التجارة عمرها الإفتراضى يعادل نصف عمر المبانى العادية وأنها انتهت منذ عامين ولا يوجد شك فى تواطؤ الحكومة الأمريكية فى إخفاء الحقيقة .
* سؤل أحد الخبراء فى التكنولوجيا نائب رئيس فوتيك للصوتيات فى تصريح لوكالة أسوشيتبريس قائلاً ( لقد أعطت التكنولوجيا المتخصصة القدرة على فعل أصوات ممثلين موتى ويمكن فعل الشيء نفسه فى صوت بن لادن لأن له شرائط عديدة مسجلة لقناة الجزيرة ويشهد لذلك فيلم مارلين مونرو الذى عرض فى لندن منذ شهور وأذهل المشاهدين بقوة إقناعه عندما عادت للحياة بعد غياب 30 عام ليس بلحمها ودمها ، وإنما بصورتها المتحركة الناطقة وهي ترقص وتغنى على الشاشة وبفضل جهد خبراء الخدع السينمائية ، وأحدث أجهزة الكمبيوتر فى هوليود تم تخليق شخصيات أثارت اعتراض الممثلين للإستغناء عنهم وتفادى الأجور الباهظة والتكاليف ، وهذه الشخصيات يسمونها سنتسيان يمكنها القيام ببطولة فيلم كامل وذلك بفك الصوت والصورة إلى نقاط رقمية ثم يعاد تشكيلها بمشاهد جديدة ولأشخاص محبوبة كأنها أشخاص حقيقيين مثل ما حدث فى فيلم تايتانك وفيلم مهمة مستحيلة الذى عمل فيه الدوبلير ليتوم كروز الممثل فى المشاهد التى لم يكن يجرؤ على القيام بها وكأنه هو بشحمه ولحمه .
* لا يحق لنا أن يكون دليلنا الوحيد أشرطة خاضعة للتضليل والشك والخداع لعدم صلاحيتها كمستند ودليل يصلح للحكم على المتهم وإدانته ، بل الأولى هو البحث والتنقيب والتحقيق وتسليط الأضواء على الأدلة الحقيقية الغير قابل للشك ، والسبب الرئيسى وراء ذلك هو تفريط العرب والمسلمين فى حقوقهم المشروعة وإدمانهم للفرص الضائعة والرضوخ لتبعية الإعلام الصهيونى وتحقيق أهدافهم لترديد إملاءاتهم كالببغاوات ، فكيف يمكن تفسير عدم رد الفعل الإعلامى العربى والإسلامى وعدم تسخير القنوات فى التحقيق فى هذه الأدلة ، بل وجد على العكس تماماً المساهمة العربية الإعلامية فى حملة الكراهية والمطارد والتحريض وتشويه العقيدة الإسلامية
والتراث الإسلامى تحت مسمى مكافحة الإرهاب ، وكأن ماجرى وما يجرى هو قدر محتوم لا فكاك منه بالرغم من أن العرب والمسلمين يملكون من أسباب القوة ما يمكنهم من فرض هيبتهم ونيل حقوقهم المشروعة وإرسال ممثلين ومحققين ورجال قانون فى درء هذه التهمة ويعلنون موقف واحد وشجاع فى عدم تقبلها والتحقيق بنفس الدرجة وتسليط الأضواء على الأدلة الحقيقة لأن المسألة تخص كل مسلم على وجه الأرض ، وإن كانت القضية مكافحة الإرهاب كما يزعمون .. لماذا لا تشن أمريكا حرباً على 5400 منظمة إرهابية فى أمريكا مدججين بالسلاح والطائرات وتجار المخدرات والمافيا والعصابات وعصابات اغتصاب النساء والأطفال والشذوذ ومعالجة الإرهاب الأخلاقى وحالات الطلاق بالقتل والتشريد بالغدر الموجود لديه ، ولماذا لا يسلط الإعلام العربى على هذا الإرهاب .. لقد كشفت التحقيقات أن من وراء الجمرة الخبيثة يهود أمريكان .. لم تسلط الأضواء عليهم بنفس الدرجة التى سلطت على الأشرطة المزيفة لابن لادن .. إنها حقيقة لا يمكن إنكارها سيطرة اليهود على الإعلام الأمريكى والعالمى ، والدافع الرئيسى لارتكاب اليهود هذا العمل الخبيث هو ما انتابهم من الرعب والخوف من جراء انكشاف وجههم القبيح بسبب المظاهرات التى سبقت 11 سبتمبر فى جميع أنحاء العالم وفى أمريكا التى ردد فيها الشعب الأمريكى بجرائم اليهود ورفعت صور محمد الدره وإيمان حجو وصور البراءة المقتولة والموؤودة بأيدى النجاسة والخسة وتمحضت فكرة ضرب البرجين لإلهاء العالم عن جرائمهم ولكي يصبح الجلاد ضحية والضحية جلاد وعزاؤنا لضحايا طالبان أن الصليب الأحمر أخبر أن جثثهم لا تتعفن ويخرج منها رائحة جميلة في حين أن جثث الشمال تتعفن ويخرج منها رائحة كريهة ، وفى بادىء الأمر أرجعوا ذلك إلى حالة البرد ثم عندما علموا أن قوات تحالف الشمال لا توجد فيهم هذه الصفة أرجعوهم إلى نوعية الطعام ولم يعلموا أن الله أكرمهم بالشهادة فى سبيله .
* لماذا لم يشر حتى الآن أي مسئول سياسى أو إعلامى أو عسكرى لما حدث لناطحة السحاب ( الإمباير ستيت ) عام 1945م بقيادة المقدم اليهودى وليام سميث 27 عام مخترقاً سماء نيويورك ليرتطم بالطابق 79 وأحدث دمار كبير وقتل عدد كبير من الأمريكان وتحملت القوات المسلحة الأمريكية تكاليف التعويضات كاملة وتدفع حتى الآن للضحايا والجرحى وكذلك دفعت جميع التعويضات المالية للمبانى المجاورة والتى انهارت بسبب الإرتطام …
ولماذا الاسلام هو العدو الجاهز ولماذا تجاهل كل الادلة التي تورط اليهود
* ان الحملة الاعلامية ضد كل ما هو مسلم او عربي تحت مظلة مكافحة الارهاب واللعب على وتر تخويف العالم من الاسلام يقودنا الى استفسارات مهمة تدل على التخطيط لحادث 11 سبتمبر منذ سنوات وهي تثبت وتؤكد ان الموساد اليهودي هو الذي قام بهذا العمل الخبيث :ولماذا عدم تسليط الأضواء والتحقيقات والإعلام على هذه الادلة هي :
* ان الطيارين الاربعة الذين كانوا يقودون الطائرات من الذين شاركوا في حرب فيتنام وحرب الخليج وهم :تشارلز برلينغيم –جبسون داهل – جوغوناوسكي –فيكتور ساراسيني وهم اعتبروا من مرضى حرب الخليج وتحولوا فيما بعد الى طيارين مدنيين في الخطوط الداخلية الامريكية .. وهؤلاء تعرضوا لاشعاعات ناتجة عن استخدام اسلحة اليوارنيوم وبثت قناة الجزيرة برنامج كامل عن حالتهم وانها يائسة من الحياة وان البنتاجون لم يلتفت لوضعهم ولم يهتم بهم ولا لاسرهم ولم تعوضهم ما اصابهم !! استغل الموساد مرضهم واغروهم بان يعوضوا اسرهم بدلا من ان يموتوا على فراشهم هما ومرضا وغما ولذلك ضرب البنتا جون ثم ضرب الرأسماليين الممثل في مركزي التجارة العالمي واللتان حصدا ارباح طائلة من حرب الخليج ..والمعروف ان المشاركين في حرب فيتنام قد هددوا من قبل بانهم سيجعلوا يوما اسودا لامريكا بسبب وفاة الالاف من الطيارين وما اصابهم من اكتئاب لما ارتكبوه من مجازر بشرية .
* باع اليهود اسهمهم في البورصة منهاتن قبل يومين من الهجوم ، واستغرب التجار هذه السرعة لبيع اسهمم
وكان تاريخ البيع في جميع عقود بيع الاسهم والسندات على المكشوف .
* باعت هيئة المواني بنيويورك التي يسيطير عليها اليهود مركزي التجارة العالمي قبل 7 اشهر من الحادث بمبلغ 307 مليار دولار .
* تغيب خمسة الاف يهودي كما تم تحذير 20 يهودي قدموا من خارج الولايات المتحدة قبل الهجوم بساعة ..
* الخمسة اليهود الذي تم القبض عليهم وهو يصورون ويرقصون واتضح انهم من الموساد وانهم كانوا يعملون لدى يهودي في شركة شحن بتصاريح مزورة .
* باع يهودي لقناة cnn الصور التي راها العالم بمبلغ 4 مليون دولار وكان الوحيد الذي جهز كاميراته والتقطها لأنه منجم يعلم الحادثة قبل وقوعها .
* المخطط اليهودي موجود على برنامج مايكروسوفت وورد منذ 7 سنوات ومعلوم انها ملك لبل جيتس اليهودي اكبر ممول لحملة ال جور والتي معناها بعد ضرب مركزي التجارة بطائرة.التحريض بحرب صليبية على الاسلام وهذا ما اعلنه بوش .. وكلمة السر تعبر عن نيويورك وواشنطن

Q33 mv ny wa Z طبقها في وورد وشف التنيجة
* كما اوضح الخبراء ان الذين ضربوا المبنين على علم بالخرائط الهندسبة لهما وليس خاطف طائرة بسكين ومعلقة
* افاد احد الخبراء الاستراتجيين في الطيران لماذا لم يسأل عن عدم استغاثة أي طيار من الطيارين علما ان كل طاقم كل طائرة مكون من اربع افراد ويستطيع بكل سهولة عن طريق ال ssr من المود الى الكود او عن طرق المورس كود او طريق tran sponder او المجيب الرداري او الانترناشونال وهو معروف لكافة الطيارين والمضيفين في انحاء العالم وهذه علامة استفهام رغم ان هذه الطائرات كل الوسائل متاحة وسهلة فيها فهل يعقل ان تشل حركة جميع الطيارين في الاربع طائرات في توقيت واحد وبشكل واحد وهذا لا ينسجم مع أي عقل بشري
* في حالة خروج الطائرة عن مسارها لا بد من تنبيه السلطات الارضية وفقا لاتفاقية annex2 (حق الاعتراض )وهل يعقل الا اذا تعاونت السلطات الارضية وتركتها تنفذ اهدافها بدقة دون ا ن تتصدى لها ويكاد يخرج الامر درجة الاستحالة ان طائرة مدنية تطير وفقا لنظام التوجيه الرداري تصيب اهداف على بعد عشرات الاميال على المسار المخصص لها بعيدا عن الخرائط الملاحية خصوصا ان الطائرات كبيرة .
* نصيحة الموساد لشارون بتاجيل سفره الامر الذي كان محل الاستغراب والاعجاب والدهشة حتى للجرائد الصهيونية خصوصا ان المؤتمر سوف يحضره 100 الف يهودي وفي معقل اليهود في امريكا نيويورك قبل الحادث ب 24 ساعة كما ان شارون لم ينتدب سفير اسرائيل لدى امريكا للبحث عن قتلى او مفقوديين يهود كما فعلت باقي السفارات ولماذا ابدت الصحف الاسرائيلية استنكارها لتقرير الشاباك بعد ان وقع شارون بطاقات دعوة للمهرجان الذي سيحضر فنانين يهود لتلميع صورة شارون وقالوا بدا جهاز الامن الداخلي غريبا وغامضا حسب وصفهم .
* تزامن سرقة جوزات سفر العرب وخصوصا السعوديين الذين لديهم بلاغات سرقة جوازتهم منذ عام 95 نفس تاريخ بداية المخطط الصيوني للالصاق التهمة بالمسلمين وهذه طريقة الموساد كما سرقت جوازات سفر كندية ولبنانية مزورة مسروقة في عملياتها في الاردن وتونس وهي تلعب نفس الدور وما هو سر جواز السفر السعودي الذي طار من الطائرة ليصل الى الشارع القريب من مركزي التجارة العالمي ليكون بين الحريق في وسط الركام بالرغم من خلو اسم أي عربي على قائمة شركة الطيران يونايتد وامريكان وبعد الحادث فوجي العالم ان الشرطة الفيدرالية تعلن اسماء 19 راكبا من اصول عربية وذكرت اسماء مقاعدهم في حين ان منهم من توفي وكلهم لم يكونوا متواجدين في ذلك الوقت وارشيف شركات الطيران على الانترنيت خالي من اسم أي عربي .
* نيويورك التي تعتبر عاصمة اليهود في شمال امريكا وبها ملايين اليهود وجميع المناصب القيادية والرئاسية والمالية والتجارية حتى القضاء والعمدة يهود لم يقتل يهودي واحد !!!! والعمدة جوليلني الذي رفض مجرد الاشارة عن ارهاب اسرائيل ولماذا كان الحادث في معقل اليهود بامريكا ؟؟
حتى تتخفى الحقائق بدقة .ولكن الله سوف يفضح امرهم يوما ما
* اقسم والد محمد عطا ان ابنه لم يتعلم الطيران نهائيا وهذا بمثابة تهريج !! واتهام لا يرقي الى مستوى الحقيقة ووصف الاتهامات بانها من فعل الموساد وان ابنه اتصل عليه بعد الحادث ب 30 ساعة مما يؤكد انه قتل او تحت التعذيب لعمل مونتاج لصوته قبل قتله .. وما الدافع لاب لان يقول ذلك عن ابن علم انه مفقود !!
* الرسالة المكذوبة والمزعومة من الشرطة الفدرالية والتي ذكر فيها ايات مكتوبة خطا (وكم من فئة قليلة غلبت فئة كبيرة ..والصحيح انها كثيرة وكلمة قربان التي تدل على ان كاتب الرسالة نصراني !!
وكلمة خذوا معكم المدي !! تدل على ان كاتب الرسالة غير عربي واسلوب الرسالة غير متناسب والاعجب ان الصاروخ الذي اصاب الطائرة وامطرت المطر عليها وجدوا فيهل الرسالة المكذوبة سليمة والصندوق الاسود غير سليم كما اوضح خبير الطيران اللواء سويلم ان عملية الصناديق تخضع الان لعملية مونتاج لتوجيه الاتهاملت للعرب والمسلمين مثل لوكربى والطائرة المصرية التي كان على ظهرها 33 ضابط من الخبراء العسكريين وأخبرت نيوزيك تايمز أن هؤلاء الضباط أخذوا معلومات أكثر مما كان مسوحاً لهم ، فكان يجب التخلص منهم وأغلق ملفهم دون توجيه أي تهمة إلا لقائد الطائرة البطوطى الذى اتهموه بالإنتحار لأنه قال لا إله إلا الله توكلت على الله ومعلوم لدى كل طيران العالم ان معلومات الصندوق الاسود تعلن بعد ساعات من الحصول عليه وليس بعد شهور وسنين !!! والذي يشكك في فبركة التهمة ولماذا استبعدوا الموساد من دائرة الشك
* بدا بعض الكتاب الامريكين يشير الى اصبع الاتهام الىالموساد اليهودي مثل ديفيد ديوك الرئيس القومي لمنظمة الحقوق والوحدة الامريكية ، والمرشح السابق للرئاسة والعضو السابق فى مجلس النواب الأمريكى وهو يتعرض الآن لحملة يهودية شرسة لكتاباته التى يقول فيها يجب على أمريكا أن تعاقب إسرائيل وليس بن لادن .. إن الإرهاب الإسرائيلى خيانة أمريكية قائلا في مقالته لقد عان الامريكان من ارتكاب سرائيل عدد من اعمال
الحرب على امريكا ولها سجل حافل من الارهاب ضد الولايا ت المتجدة يعود الى عام 1954 حينما قامت الحكومة الاسرائيلية بالامر لتفجير المنشات الامريكية في القاهرة والاسكندية واطلق عليها عملية لافون وذلك نسبة لليهودي الذي خطط لها وهو بينهاس لافو ن وزير لدفاع الاسرالئيلي الذي استقال عام 1955 وكان هدفه نسب التهمة للمصريين وكشفتها المخابرات المصرية مما ادى الى استقالته وفي عام 1967 قامت اسرائيل بطائرات لا تحمل أي علامات او اشارات على ضرب سفينة بحرية امريكية تحمل اسم يو اس أي (ليبرتي ) وكانت موجود في شبه جزية سيناء وقتلت في هذه الحادث 31 بحار امريكي وجرح اكثر من 170 ووصل الامر انها ضربت قوراب النجاة وكان هدفها ايضا اغراق السفينة واتهام المصريين حتى تستطيع الحصول على تا ييد امريكا وعلى الرغم من ان وزير خارجية امريكا دينس روس ورئيس البحرية الادميرال مورير اعترفوا ان اسرئيل تعمدت اغراق السفينة قامت جماعات الضغط اليهودية بمنع أي تحقيق رسمي واستطاعت اخفاء جرائم اسرائيل التي لا تنتهي ولو استمع الامريكان الى الزعيم الكبير بينيامبن فراتكلين الذي حذر في المؤتمر الذي عقد في الكونجرس الى خطورة اليهود في التحكم في اقتصاد البلاد وانه بعد الرئيس روزفلت لم يستطيع أي رئيس لامريكا مخالفة سياستهم حتى قتلوا جون كيندي الذي تعاطف مع العرب والمسلمين وباستخدام هذا الخداع دفع اسرائيل امريكا حينما زرعت اجهزة الموساد جهاز ارسال في طرابلس واذاعت فيه رسائل ارهابية تشير الى ان ليبيا قتلت اثنين امريكين في عملية تفجير ملهى ليلي في المانيا بعد ذلك تبين ان ليبيا لم يكن لديها يد في الحادث وكله من تدبير الموساد الاسرائيلي .. ولا استبعد ان تكون الحرب الجرثومية من فعل الموساد حيث ان اسرائيل تمتلك اكبر مخزون من الاسلحلة البيولوجية والكيماوية والنووية في العالم ، اسرائيل ليست صديقة لاحد التي تسرق التكنولوجيا الامريكية وتبيعها للصين وليس هناك عمل قذر الا شاركت فيه وفي مؤتمر الحرب البيولوجية عام 1980 فجرت اسرائيل لاول مرة فيروس الجمرة الخبيثة .
ان الحقائق تؤكد ان الفيروس تم تخليقه لاول مرة في معامل لورانس بولاية كاليفورنيا على يد يهودي والذي حذرت منه منظمة الصحة العالمية مؤكدة ان يتميز بالقدرة الفائقة على مقاومة العقاقير ويوجد في اسرائيل وامريكا بولاية فلوريدا التي ظهرت فيها الجمرة الخبيثة 150 مزرعة للفيروسات منها (الايبولا ومرض السل وفيروسات شديدة السمية والانتراكس العصبي وبكتيريا الطاعون وبكتريا مرض البوتيزم الذي يصيب بعض اجهزة الجسم بالشلل واخبر الباحث اليهودي ان الحرب البيولوجية ستكون حرب القرن الجديد ..حيث يتكاثر الفيروس ويعطي مليار فيروس كل 10 دقائق وخصوصا ان اسرائيل لها سوابق مثل فيروس الطاعون الذي زرعته في مصر والجدري والتيفود والكورليرا التي القته في النيل في عالم 1949 مما تسبب في انتشار الوباء في الوجه البحري حيث توفي 33 الف مصري كما ان لها مجالات في نشر الايدز وحرب المحاصيل الزراعية وقصة الفأر النرويجي الذي انتشر في مصر 1976 وتسبب في دمار المحاصيل الزرعية ولم تستطيع مصر القضاء عليه الا بمساعدة المانيا وتبين بعد ذلك انه من فعل اليهود ..والتاريخ القذر لاسرائيل يدل على ذلك ومن الملف للنظر ان معظم الذين اصيبوا بالجمرة الخبيثة في امريكا صحفيين واعلاميين منتقدين لسياسة اسرائيل
واسرائيل تنتظر محرقة جديدة على يد الامريكان والاوروبيون بل يد البشرية جمعاء عندما يتبين للعالم اجمع انهم اعداء للبشرية مثل المحرقة التي سبقت الحرب العالمية الثانية على يد الالمان .
* ومن استخفاف العقول ان جميع مديري الامن في المطارت للطائرات الاربع كانوا في اجازة يومها وبلغ من ذكاء الخاطفين للطائرات بالمعالق والسكاكين انهم هددوا بوش وعرفوا مكا ن وجوده بل وعرفوا الشفره لطائرة بوش ونفذوا التفجير على مبنى البنتاجون امام القسم المحصن الخاص بالوثائق والمستندات الخطير ة التي ادعوا انها اتلفت تماما الا يدل ذلك على ان المنفذين على دراية ومعرفة بادق التفاصيل للاجراءات التي لا يعرفها حتى بوش نفسه و على انهم منهم .
* مايك روبرت الضابط السابق فى شرطة لوس أنجلوس يقول ( أمريكا باعت شعبها ونفذت هجوم 11 سبتمبر وكتب كتاب أوضح فيه أن حرب أفغانستان مدروسة منذ أربع سنوات خلال محاضرته أجهشت الجماهير بالبكاء وأن أمريكا وبريطانيا نشرت قواتهما قبل الهجمات بأيام ولم تكن متوقعة النجاح لتحقيق الأهداف بهذه الأعجوبة واستغرب مساهمة الإعلام العربى فى تلمس الأعذار لبوش بعدما صرح صراحةً بأنها حملة صليبية وتسابق العرب كعادتهم لستر عورة بوش والتفتيش عن مبررات وأعذار وصلت إلى حد أنه ضعيف فى اللغة الإنجليزية وأن المشكلة فى اللغة الإنجليزية وأنها زلة لسان وتساءل لماذا ران على العرب والمسلمين الصمت المطبق حيال التعليق على الأحداث والتعبير بوضوح وصدق بحرية دون تأثرها بالإعلام الغربى والكشف عن الحقائق المطموسة .
* البروفيسور مارك هيرولد أستاذ الإقتصاد بجامعة نيو هامشير حينما وصف الحرب فى أفغانستان بأنها أكثر قذارة مما يتم تصويرها وأوضح أنها لعبة حقيرة .
* ومن السخافة ان شارون ارسل خطاب تعزية قبل ان يعلم جورج بوش بالخبر بل ولم يكن مدير مركز التجارة العالمي اليهودي ومعاونيه الرئيسين في المبنى ساعة الهجوم ويظهر بعد ذلك ويقول كل شي على ما يرام .

اهداف اليهود :
* اسرائيل تريد ان تشغل العالم عما يجري في فلسطين وبث الفرقة والاختلاف في الامة حتى يقتل بعضهم بعضا وعلى العالم العربي والاسلامي سحب ارصدته من امريكا واوربا التي تقدر بنحو 900 مليار دولار قبل ان تجمد في أي لحظة تحت أي حجة او أي مسمى فسلاح تجميد الارصدة للعرب والمسلمين يستخدم للضغط عليهم للتنازل عن مبادئهم وعقيدتهم وثوابتهم .
* اسقاط دور المسلمين في امريكا واوروبا بل والعالم ويكونوا في وضع الخائف دائما لا امان له ويكون دائما في موقع المتهم الذي يجهد نفسه في رفع التهمة عنه وبذلك يشغل عن المطالبة بحقوقه .. وتهيج الثور الامريكي لكي يخوض معاركها وينقذ اسرائيل من الزوال وتصفية كل المقاومين لاسرائيل تحت مظلة الارهاب .
* ان يصبح المسلمون والعالم كله اسرى التضليل الاعلامي الصهيوني بل والسياسي والاقتصادي فنابليون حينما كان يرسل رسائل لمصر انه اسلم وانه يحب الاسلام والمسلمين كان يخطب في اليهود في يافا وعكا ويوعدهم بانشاء دولة يهودية في اورشليم وبنفس هذا الخداع تسلب اراضي المسلمين ويوعدون وعود مزيفة منذ خمسين عام معاهدات واتفاقات مع اليهود ادت الىطريق مسدود وبكل سبل الخداع والمنتاج وتحويل الالفاظ حتى يخضعون اعلامنا العربي ويوجهونه للسخرية من الاسلام لكي يكون له يد في تنفيذ هذا المخطط اليهودي وحتى يدفع العالم الاسلامي فاتورة حرب صليبية ضد شعوبه تحت شعار من يحارب اسرائيل فهو ارهابي وعلى العالم ان يسلم عقله لهذا الخداع خصوصا انهم خائفين ويحسون ان محرقة جديدة تنتظرهم بعد مؤتمر ديربان التي ظهرت فيه معاداة الصهيونية على مستوى العالم في قلوب الملايين والارهاب بالمواصفات الامريكية عنوانه احذر هذا مسلم وسهامه لحماية اكبر دولة ارهابية في العالم هي اسرائيل والحذر من العلمانيين الذين يوجهون سهامهم ضد اهل الدعوة والخير وعلى المسلمون ان يفيقوا ويواجهوا عدوهم الصهيوني بذات السلاح اعلاميا وسياسيا واقتصاديا وفضح الوجه الحقيقي لاسرائيل واليهود في العالم ويكون هو العدو الاول لكل مسلم بل ولكل عاقل على وجه الارض وتأتي ترتيب أي عداوة بعد زوال اشد الاعداء بنص القران (لتجدن اشد عداوة للذين امنوا اليهود والذين اشركوا ) ولعلها تزول كل العداوات وترفع الشحناء والبغضاء في الارض ونرفع شعار انصر اخاك ظالما او مظلوما حتى لا نضيع في وسط الامم وان يكون لنا دور في الرد على القنوات الفضائية التي تدس السم في العسل والا يكون رد المسلم بحماقة بل بكل حكمة وعقلانية ونردد قول المؤمنين في غزوة الاحزاب هذا ما وعدنا الله ورسولة وصدق الله ورسوله فزادهم ايمانا وتسليما ولا نردد قول المنافقين الذين قالوا ما وعدنا الله ورسوله الا غرورا وفي هذه الغزوة حرض اليهود كعادتهم جزيرة العرب والقبائل على الرسول صلى الله عليه وسلم وبعد ان كفى الله المؤمنين القتال وارسل ريح على هذه القبائل امر الله رسوله محمد من كان يؤمن بالله واليوم الاخر لا يصلي العصر الا في بني قريظة ويزداد يقين المؤمن ان الله غالب على امره وسيفضح الله مكرهم ( ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين ) وعلى كل مسلم يستطيع ترجمة هذه المقالة بلغة أخرى يعلمها وإرسالها إلى وسائل الإعلام فهو واجب عظيم وله أجر عظيم ، وهذا من باب جهاد الكلمة ( أعظم الجهاد كلمة حق أمام سلطان جائر ) وحتى يعلم العالم قبل المسلمين ما يحيق بهم من كيد ومكر من هؤلاء اليهود ( وإن كان مكرهم لتزول منه الجبال ) .[img] [URL="http://majdah.maktoob.com/vb/up-orginal.php"][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][/URL[/img]


عدل سابقا من قبل فايز سليمان في الثلاثاء 2 مارس - 23:40 عدل 1 مرات (السبب : اضافة صور)
avatar
فايز سليمان
Admin

عدد المساهمات : 446
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 20/11/2009
العمر : 65

http://almrikheon.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى